نجمات نظنّ أنّهن خليجيات... لكنّهن لسن كذلك

19 July 2021

أسمهان توفيق: ممثلة فلسطينية تحمل الجنسية المصرية، اشتُهرت في الدراما الخليجية بدور الأم. ومن أبرز أعمالها مسلسلات: "الوهم" و"دموع الرجال" و"رقية وسبيكة" و"على الدنيا السلام" و"شر النفوس" و"ياخوي" و"فضة قلبها أبيض".

هدى حسين: ممثلة عراقية بدأت حياتها الفنية في أواخر ستينيات القرن الماضي من الكويت من خلال "إلى أبي وأمي مع التحية"، و"حبابة". غادرت هدى الكويت إبان أزمة الخليج واتّخذت موقفاً مناهضاً للغزو العراقي، واستقرت في قطر، ثم عادت إلى الكويت في عام 2000.

لمياء طارق: ممثلة مصرية انطلقت شهرتها من الدراما الكويتية في أواخر تسعينيات القرن الماضي عبر مسلسل "القرار الأخير"، ثم قدّمت "زمن الاسكافي".

هبة الدري: ممثلة مصرية من مواليد الكويت، تركت مهنة الطب وشاركت في الدراما الخليجية في أكثر من 40 عملاً بدأتها بمسلسل "القرار الأخير". تزوجت الدري عام 2012 من الفنان الكويتي الشاب نواف العلي.

ريماس منصور: ممثلة يمنية اسمها الحقيقي ريم، حققت نجاحاً كبيراً في الدراما السعودية، ومن أبرز أعمالها: "37 درجة" و"كلنا عيال قرية" و"أبو الملايين" و"طاش ما طاش".

عبير الجندي: ممثلة مصرية درست في "المعهد العالي للفنون المسرحية" في الكويت منتصف الثمانينيات من القرن الماضي، ثم شاركت في مسلسل "زوجة بالكمبيوتر".

أمل حسين: ممثلة أردنية الجنسية عرفها المشاهدون في السعودية لأول مرة عبر مسلسل "طاش ماطاش" قبل 18 عاماً.

عبير أحمد: ممثلة مصرية والدتها لبنانية، دخلت الدراما الكويتية في منتصف تسعينيات القرن الماضي، وشاركت في الدراما السعودية من خلال الجزء 14 من "طاش ماطاش"، ومن أبرز أعمالها: "جرح الزمن" و"الفطين" و"دروب الشك".

نبذة عن البرنامج

جديد الفن

تقارير فنّية مصوّرة تسلّط الضوء على جديد الدراما، الموسيقى والفن السابع من بيروت، القاهرة ودبي، وتغطية شاملة للعديد من المناسبات الإجتماعية في قالب تفاعلي

الأكثر مشاهدة

01:04

13 January 2022

توقعات وأبراج

ماذا يخبّئ لك عام ٢٠٢٢؟ (الجزء الثاني)

00:44

12 January 2022

جديد الفن

بعد الانفصال… نجمات عربيات أحدثن تغييرات بشكلهن!

00:40

17 January 2022

اسألي لها عن جمالكِ

٥ نصائح لتعزيز جمال بشرتك في العام الجديد

01:34

27 January 2020

جديد الفن

حكاية انجلينا جولي و براد بيت من اللقاء الأول...

01:04

12 January 2022

توقعات وأبراج

ماذا يخبئ لك عام ٢٠٢٢؟ (الجزء الأول)